يُعد مكتب النويصر للمحاماة والاستشارات القانونية من أحد أسرع مكاتب المحاماة في المملكة العربية السعودية نمواَ، لأننا متخصصون في شؤون الشركات، والنزاعات التجارية، والاستثمارات، والتمويل، والتحكيم في ما يتعلق بالشركات المتعددة الجنسية والعملاء المحليين.

يعمل مكتب النويصر للمحاماة عبر فروعه في الرياض وجدّة والخُبَر، ويملك المكتب معرفة واسعة ومعمَّقة في القانون الدولي، والشريعة الإسلامية، وأنظمة القانون الشرق أوسطية، وهي الميزة الأبرز بالنسبة للعملاء سواء الأفراد والشركات المحلية والعالمية.

 

عندما يمثِّلكم مكتب النويصر للمحاماة، تحصلون على الامتيازات التالية:

التمثيل من أفضل وأسرع المكاتب نمواً في المملكة

العمل مع فريق من المحامين المُتمرِّسين والمتخصصين في مجالهم؛

الحصول على التمثيل القانوني المحترف من قبل محامين من أصحاب الخبرة الذين عالجوا عددًا كبيرًا من القضايا المعقَّدة. ومن بين القضايا التي عملنا عليها تمثيل عملاء في قضية نزاع على ملكية بقيمة 1.2 مليار ريال سعودي أمام محكمة جدة التجارية، وتمثيل عميل سعودي أمام لجنة الأمم المتحدة للتعويضات ضمن قضية ضد الحكومة العراقية بقيمة تتعدى 50 مليون دولار أميركي.

أتعابنا تتناسب مع خبرنا وخبرتنا في هذا المجال، علمًا أن أسعارنا مدروسة ومعقولة.

والأهم أننا نفخر بدِقَّة مواعيدنا وبحسن التواصل وبتمثيل قانوني من الطراز الأول، هدفنا هو توظيف خبرتنا القانونية للعمل من أجلكم.

 

من هم محامونا؟

 

يضم مكتب النويصر للمحاماة في المملكة نخبة من أهم العقول القانونية على امتداد المملكة العربية السعودية. وتتميز شبكتنا الواسعة من المحامين السعوديين والدوليين بإتقان اللغتين العربية والإنجليزية، كما تتمتع هذه الشبكة الخبرة الكافية في مجال حوكمة الشركات، وحل النزاعات، وسائر جوانب مزاولة الأعمال في منطقة الشرق الأوسط. ونحن نملك أيضًا شبكة من مكاتب التمثيل في منطقة الشرق الأوسط، حتى نتمكن من أن نقدم لكم المساعدة القانونية المطلوبة في مشاريع الأعمال ضمن الأسواق التي تشهد نموًا سريعًا.

جميع محامينا محترفون من الطراز الأول والذين يحظون باحترام كبير في مجتمعاتهم، بدءًا بمؤسس مكتب المحاماة الدكتور/ خالد النويصر، المعروف بإسهاماته في الخدمة العامة.